شريط القوائم
Equitas

أنا طفلة ولست عروسة

تهدف المبادرة المجتمعية التي يقودها مجموعة الشباب "أنا طفلة ولست عروسة" إلى العمل على ظاهرة زواج الأطفال في مدينة تاونات في المغرب. بسبب الفقر، تتعرض الفتيات في تاونات للزواج المبكر بين سن 12 و 17 سنة، مما ينتهك حقهن في التعليم والحق في الحياة والرفاهية. إن سوء تفسير المادة 20 من قانون الأسرة في المغرب يسبب في تغلغل وانتشار هذه الظاهرة. ستقوم هذه المبادرة المجتمعية بالعمل مع الشباب من الذكور والإناث من المدارس الثانوية في منطقة تاونات لرفع الوعي بمضار الزواج المبكر. على المستوى الوطني ، ستتواصل المبادرة وتشبّك مع أصحاب المصلحة الرئيسيين لتعزيز المبادرة والمشاركة كفاعل رئيسي في الحركة الوطنية ضد الزواج المبكر.

الغاية

للمبادرة هدفان رئيسيان: على المستوى الوطني، تعتزم المبادرة أن تصبح جزءاً مؤثراً من الحملة الوطنية لمكافحة الزواج المبكر من خلال أنشطة التشبيك وحملات المناصرة في فاس. أما على المستوى المحلي، تهدف المبادرة إلى منع أي تسرب للفتيات من المدرسة قبل إكمال التعليم الثانوي بسبب الزواج المبكر .

مدونة